العودة   منتديات انا لوزا | aNaLoZa > المنتديات العامة > بيت الطلبة والطالبات - المنتدى التعليمى

بيت الطلبة والطالبات - المنتدى التعليمى دروس، شروحات، ابحاث، مذكرات، اسئلة واجوبة، نتائج الإمتحانات


1 
ShErEe


بحث عن رؤيه حول تطوير التعليم بمصر - بحث علمى عن رؤيه حول تطوير التعليم بمصر كامل بالتنسيق بصيغة word

مقدمه
إذا كان التعليم هو قاطرة التقدم وأساس البناء وآلية الحراك الاجتماعي والموجه في صياغة المستقبل وإذا كان التعليم العالي يمثل رأس الحربة في مسيرة التقدم لذا فإن التطوير المستمر في منظومة التعليم العالي هو أمر حتمي. هذا التطوير يحتاج في مراحل معينة إلى إعادة صياغة في الرؤية والرسالة والأهداف والاستراتيجيات والسياسات والتي تضمن ملائمة منظومة التعليم العالي لمتطلبات الحاضر والمستقبل. لذا كانت النظرة الشاملة هي الفلسفة التي بنيت عليها إستراتيجية التطوير والتي بدأت في فبراير 2000 وتقدمت في الإطار التنفيذي لتدخل مرحلة مهمة من بناء قدرات ومقومات أساسية في صياغة المنظومة والتي حددت كمرحلة أولى تنفذ في الفترة الزمنية من عام 2002 حتى عام 2007، وبناْءاً على ما تم وأخذاٌ في الاعتبار المستجدات والمتغيرات فقد تم إعادة صياغة الإستراتيجية القومية وعرضت على الجهات صاحبة القرار وتم إقرارها في ديسمبر 2006 . وبذلك نصل مرحلة فاصلة من استكمال باقي مقومات الانطلاق إلى المستقبل في منظومة التعليم العالي الذي نهدف إليه.
اولا : المراجعة المستمرة الشاملة للمناهج فى
المرحلتين الابتدائية والإعدادية
مؤتمر التعليم الإعدادى 1994 الذى ضم كل من التعليم الإعدادى والمهنى، حيث أوصى بتطوير خطة الدراسة ومحتوى المناهج والكتب الأنشطة المصاحبة وتخفيف الأعباء، مع توجيه عناية خاصة للغة الفصحى تحدثًا وكتابة، وزيادة الاهتمام بتعليم اللغة الأجنبية واستحداث مادة التكنولوجيا وتنمية التفكير ضمن خطة دراسة هذه المرحلة.
- دمج المفاهيم والقضايا المعاصرة، حيث تم دمج 21 مفهومًا وقضية عالمية ومعاصرة فى المناهج، منها (حقوق الإنسان- حقوق المرأة ومنع التمييز ضدها- حقوق الطفل ومقاومة أعمال الأطفال- الوعى القانونى- الوعى الضريبى- ترشيد الاستهلاك- التربية من أجل المواطنة- الديمقراطية- القانون الدولى الإنسانى-…إلخ).
- دمج واستخدام التكنولوجيا فى المناهج الدراسية، حيث وضعت الوزارة خطة شاملة لتطوير التعليم باستخدام التكنولوجيا، بنشر الأجهزة والمعدات اللازمة لقاعات الأوساط المتعددة ومناهل المعرفة والعلوم المطورة، واستقبال بث القنوات التعليمية.
- تطوير مناهج العلوم والرياضيات للصف الثالث الإعدادى، فقد سعت الوزارة للتعرف على موقف مصر مقارنًا بالدول الأخرى، والتعرف على جوانب القوة والضعف فى نظامها التعليمى، ومن ثم حرصت الوزارة على الاشتراك فى المسابقة العالمية للرياضيات والعلوم، والمعروفة اختصاراً بـ TIMSS.
ومن أجل إعداد الطلاب المصريين للاشتراك فى هذه المسابقة، تم تحليل محتوى مناهج العلوم والرياضيات فى المرحلة الإعدادية، ومقارنتها بالمناهج العالمية وتعرف طبيعة الأسئلة فى هذه المسابقة، مما أدى إلى تطوير تلك المناهج، وقد روعى فى هذا التطوير ألا يمثل عبئًا إضافيًّا على الطلاب، بل على العكس يسهل لهم تناول مفردات المنهج المقرر عليهم، واستيعابها بمرونة وسهولة. وفى المسابقة الأخيرة حصلت مصر على الترتيب رقم 35 من عدد 46 دولة مشاركة فى الدراسة فى اختبار العلوم، كما حصلت على المركز 36 فى اختبار الرياضيات.
- تخفيف كم المقررات بنسبة 20% دون الإخلال بالمحتوى، وإضافة جوانب إثرائية إلى كل مقرر، والاهتمام بالأنشطة التعليمية المصاحبة، ودمج التكنولوجيا التعليمية المتقدمة، واتباع طرق التقويم التربوى الشامل متعدد الجوانب، وتحسين مستوى إخراج وجودة طباعة الكتاب المدرسى.
- أعيد توزيع مناهج الصفين الرابع والخامس على ثلاث سنوات (الرابع والخامس والسادس)، حيث تم الانتهاء من إعداد المواد التعليمية للصفوف الثلاثة وجارى العمل بها، وتم بداية من العام الدراسى الحالى 2004/2005 تطبيق مواد الصف السادس الابتدائى.
- مراجعة مصفوفة المدى والتتابع للصفوف من (1-9)؛ للتأكد من إزالة التكرار والحشو وضبط محتوى المنهج وتكامله.
- تطوير أهداف ومحتوى المناهج والكتب الدراسية فى ضوء المعايير القومية للتعليم، للتأكيد على ضمان جودة التعليم.
- إعداد وثيقة لكل منهج توضح فلسفته وتحدد أهدافه ومحتواه؛ تمهيدًا لمرحلة تأليف الكتب والمواد التعليمية.
- الارتقاء بباقى عناصر المنهج فى ضوء فلسفة التعلم النشط.
فيتم حاليًا تطوير مناهج التعيلم الأساسى، والذى اعتمد على الآليات التالية:
• تشكيل لجان من أساتذة الجامعات والخبراء؛ لتقييم المناهج الحالية، وتقديم مقترحات تطويرها.
• إعداد وثيقة لكل منهج توضح فلسفته وتحدد أهدافه ومحتواه، وذلك تميهدًا لمرحلة تأليف الكتب والمواد التعليمية.
تطوير أهداف ومحتوى المناهج والكتب الدراسية فى ضوء المعايير القومية.
• الارتقاء ببقية عناصر المنهج (طرائق وأساليب التدريس- نظام الامتحانات والتقييم) فى ضوء فلسفة التعلم النشط.
• مراجعة مصفوفة المدى والتتابع للصفوف من (1-9) للتأكد من إزالة التكرار والحشو وضبط محتوى المنهج وتكامله.

ب- استحداث مواد دراسية مثل
- مادة التكنولوجيا لتنمية التفكير: وتهدف إلى تنمية القدرات والإبداع وحل المشكلات، كما روعى فى تطوير المنهج أن يتضمن الأنشطة المصاحبة باعتبارها مكونا من مكونات المنهج، وأن تعمل على إكساب التلاميذ المهارات العقلية والعملية، التى تلائم طرق ومهارات التعلم النشط.
- البدء فى تعليم اللغة الإنجليزية بدءًا من الصف الأول الابتدائى: وذلك للإيمان بأهمية تعلم اللغات منذ سن مبكرة، وقد تم الانتهاء من تصميم وإعداد المواد التعليمية اللازمة للصفين الأول والثانى من المرحلة الابتدائية، حيث بدأ تنفيذ منهج الصف الثانى فى العام الدراسى الحالى 2004/2005.
تطوير مناهج المرحلة الثانوية
- تم تشكيل لجنة الحكماء لوضع أسس تقييم وتطوير مناهج مرحلة التعليم الثانوي وبعضوية أساتذة خبراء فى المواد العلمية والأدبية والعلوم التربوية يعدون أفضل الأساتذة فى مصر.
- عقدت اللجنة اجتماعها الأول يوم 20/9/2004، تم خلال هذا الاجتماع الاتفاق على أن يتولى عدد 20 من أساتذة الجامعات المتخصصين فى المواد الدراسية مسئولية مراجعة المقررات الدراسية المختلفة كل فى تخصصه للمرحلة الثانوية، على أن يقوم كل أستاذ بتشكيل لجنة فرعية بمعرفته للقيام بتقويم منهج المادة المسئول عنها وإعداد تقرير بنتيجة هذا التقويم.
- تم تلقى تقارير التقويم فى بداية شهر نوفمبر من الأساتذة المسئولين عن التقويم والخاصة بالمواد المختلفة وهى: (الرياضيات، الفيزياء، الكيمياء، الأحياء، الجيولوجيا، اللغة العربية، اللغة الإنجليزية، اللغة الفرنسية، اللغة الألمانية، التاريخ، الجغرافيا، التربية القومية، علم الاجتماع، علم النفس، الفلسفة، الاقتصاد، الإحصاء).
- عقدت عدة اجتماعات مشتركة لكل مادة دراسية لبحث ومناقشة تقارير تقييم المواد وقد ضمت هذه الاجتماعات السادة واضعي التقارير ومستشاري المواد الدراسية بالوزارة وأساتذة متخصصين في المادة الدراسية من كل من المراكز البحثية التابعة لوزارة التربية والتعليم (مركز تطوير المناهج والمواد التعليمية، المركز القومي للبحوث التربوية والتنمية، المركز القومي للامتحانات والتقويم التربوي) ومدرسين من الميدان وطلاب من المرحلة الثانوية وبحضور الأساتذة المتخصصين من لجنة الحكماء. وقد تتطلب ذلك جهداً كبيراً وعقد العديد من الاجتماعات والتي استغرقت أكثر من ثلاثة أشهر للوصول إلي أفضل الصور لإخراج الكتاب الدراسي. وتوصلت اللجان إلى الآتى:
أولاً: مناهج أوصت اللجان بإدخال تعديلات جوهرية عليها بالإضافة إلي إزالة الحشو وتصحيح الأخطاء العديدة الموجودة بها: (اللغة العربية- الرياضيات- الكيمياء– الفيزياء- الجغرافيا- التاريخ- الاقتصاد- الاجتماع- الفلسفة- علم النفس- التربية الوطنية).
ثانيًا: مناهج أوصت اللجان بقبولها مع إدخال بعض التعديلات الطفيفة عليها وإزالة الحشو وتصحيح الأخطاء: (الجيولوجيا والعلوم البيئية- الأحياء- اللغات الأجنبية (اللغة الانجليزية- اللغة الفرنسية- اللغة الألمانية- الإحصاء).
• وقد تم تنفيذ هذه التعديلات من قبل مستشاري المواد وباقي أعضاء اللجان وإرسالها لمركز تطوير المناهج التعليمية ومركز سوزارن مبارك الاستكشافي لتنفيذ هذه التعديلات بكل دقة والعناية بإخراج الكتاب ولغته وطباعته ورسومه التوضيحية.
• ثم اجتمعت لجان التطوير خلال شهر مارس وابريل لمراجعة الكتب فى صورتها النهائية للتأكد من تنفيذ جميع التعديلات المطلوبة بالإضافة للتأكد من جودة الطباعة.
• وقد تم الانتهاء الآن من جميع الكتب فى صورتها المعدلة، وتم إرسالها إلى المطابع لتصبح جاهزة بشكلها الجديد للعام الدراسي المقبل 2005/2006.
يتم حاليًا تطوير المناهج لجميع المراحل، والذى سيعتمد على الآليات التالية:
• تشكيل لجان من أساتذة الجامعات والخبراء؛ لتقييم المناهج الحالية، وتقديم مقترحات تطويرها.
• إعداد وثيقة لكل منهج، توضح فلسفته وتحدد أهدافه ومحتواه، وذلك تميهدًا لمرحلة تأليف الكتب والمواد التعليمية.
تطوير أهداف ومحتوى المناهج والكتب الدراسية فى ضوء المعايير القومية.
• الارتقاء ببقية عناصر المنهج (طرائق وأساليب التدريس- نظام الامتحانات والتقييم) فى ضوء فلسفة التعلم النشط.
• مراجعة مصفوفة المدى والتتابع للصفوف من (1-12) للتأكد من إزالة التكرار والحشو وضبط محتوى المنهج وتكامله.

تطوير مناهج التعليم الفنى
بذلت الوزارة جهودًا كبيرة فى مجال تطوير مناهج التعليم الفنى؛ حتى تواكب التغيرات المتلاحقة فى المناهج على المستوى الإقليمى والدولى، وفى هذا تم:
- تطوير الخطط والمناهج الدراسية بنوعيات التعليم الفنى الثلاث، بهدف تحقيق مايلى:
إدخال علوم حديثة وتقنيات عالية.
الاهتمام بالتدريب العملى والمهارات الفنية.
ربط المدرسة الفنية بالبيئة المحيطة، وتأهيل خريجيها وفقًا لمتطلبات سوق العمل الداخلى والخارجى، وإكساب هؤلاء الخريجين المقدرة على تخطيط وتنفيذ مشروعات صغيرة.
- جارى حاليًا إعداد خطة استراتيجية لتطوير التعليم الفنى، ويأتى تطوير المناهج ضمن أولويات التطوير، حيث إنه من المستهدف توحيد المواد الإلزامية لكل من التعليم الثانوى العام والتعليم الثانوى الفنى، بدءًا من العام الدراسى بعد القادم 2006/2007، ويتم توحيد المناهج الإلزامية فى المقترح الجديد لنظام الثانوى العام






أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

مواضيع ذات صلة مع بحث عن رؤيه حول تطوير التعليم بمصر - بحث علمى عن رؤيه حول تطوير التعليم بمصر كامل بالتنسيق بصيغة word
بحث عن طرق التعليم - بحث علمى عن طرق التعليم كامل بالتنسيق بصيغة word من قسم بيت الطلبة والطالبات - المنتدى التعليمى
بحث عن تطوير المناهج الدراسية - بحث علمى عن تطوير المناهج الدراسية كامل بالتنسيق بصيغة word من قسم بيت الطلبة والطالبات - المنتدى التعليمى
بحث عن إنجازات التعليم - بحث علمى عن إنجازات التعليم كامل بالتنسيق بصيغة word من قسم بيت الطلبة والطالبات - المنتدى التعليمى
بحث عن التعليم فى امريكا - بحث علمى عن التعليم فى امريكا كامل بالتنسيق بصيغة word من قسم بيت الطلبة والطالبات - المنتدى التعليمى
بحث عن تطوير التعليم فى المرحلة الابتدائية - بحث علمى عن تطوير التعليم فى المرحلة الابتدائية كامل بالتنسيق بصيغة word من قسم بيت الطلبة والطالبات - المنتدى التعليمى

الساعة الآن 05:40 PM.



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواد المنشورة بمنتديات انا لوزا لا تعبر عن سياسة ورأى إدارة الموقع ولكنها تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط